خريطة الموقع  
الفيصل نت


سيناتور أمريكي يعير صفحته في "تويتر" لشاب ليتقدم بطلب الزواج من سكرتيرته  «^»  ضبط مركبة "شرطة أميركية" في دبي!  «^»  سعودي يطلق النار على شاشة صراف آلي بسبب حاجته للمال  «^»  استخراج 16 قفازا من معدة مريض بالسعودية  «^»  صراف آلي يتجول بمفرده في دبي!  «^»  مدرسة تفصل طفلا جعل فطوره على شكل مسدس  «^»  كويتيون يستدعون الشرطة لفض عراك بين جملين  «^»  إيقاف لاعب يوناني مدى الحياة بسبب تحيّة نازيّة  «^»  الكويت: شاب صفع فتاة في مقهى لرفضها منحه... قبلة!  «^»  تزويد كلب مشلول بالأردن بعجلات تساعده على المشي جديد الأخبار
لمحبي القرأة و الكتب  «^»  روائع البحار في رحلة مصور بعدسة ألكساندر سافونوف  «^»  مصفاة المياه الشخصية  «^»  صورة مذهلة للغابات الشمالية في الأمازون  «^»  إبداع بلا حدود  «^»  تذوق كلامك قبل أن تخرجه من لسانك !  «^»  صورة رائع تظهر جمال جزر افوتين و الطرق التي تقع بينها في النرويج .  «^»  أطول سلطعون عنكبوتي في العالم  «^»  مثلث طاقة صغير  «^»   صورة رائعة لمظلي يهبط بمظلته على الارض و يظهر بالصور كأنه يهبط على سطح القمر جديد المقالات



المقالات
علم النفس
علم الطاقة
علم الطاقة الحيوية للمنزل والمكان(الفونج شوي)

















فن الفونج شوي تم تطويره منذ حوالي خمسة آلاف سنة في الصين، حيث اعتقد الصينيون القدماء بأنّ طاقة الحياة الغير مرئية (المسماة تشي chi) تتدفّق خلال كلّ شيء في الحياة، وهي نفس الفلسفة المتبعة في الوخز بالإبر أو العلاج بالإبر الصينية.

وذلك بمعنى أنه إذا كانت الطاقة تتدفّق بحرية وبسهولة حول وداخل جسمك، فانك سوف تظل سليما ومعافً وصحيحا، أما إذا أصبحت الطاقة أو مسارات الطاقة في الجسم راكدة أو مسدودة، أو كنت عصبيا وغير منضبط (بسبب مثلا: الحِمية أو أسلوب الحياة أو ضعف في عضو من أعضاء الجسم) فانك غالبا ما ستقع فريسة للأمراض.

تعمل الإبر الصينية ببساطة بإزالة العوائق والسدد من مسارات الطاقة الموجودة في الجسم أو تُهدّئ تدفق الطاقة، أي تعمل على تنظيم الطاقة.

وإنّ نفس المبدأ تماما هو الذي يطبق عن طريق الفونج شوي في المنازل.

فقد اعتقد الصينيون بأنّ المباني التي نسكنها تتطلّب تماما نفس قدر الانتباه الذي نعطيه لأجسامنا، وطوّروا هذا العلم المعقّد جدا المسمى ( شفاء البيئة أو المسكن ).

وقد أظهرت الملاحظات المستمرة والتي دامت قرونا طويلة بأنَّ المناطق المختلفة من البيت والأجزاء المختلفة لكلّ غرفة تجذب طاقات معيّنة، علاوة على ذلك اكتشفوا بأنّ بعض الترتيب ( تخطيط الغرف أو حتى موقع الأثاث أو المعالم ) أمّا تساعد وتنشط أو تعيق وتمنع التدفّق الهادئ والمتوازن للطاقة.

فإذا تم منع أو السماح للطاقة كي تتدفّق بسرعة شديدة فإنها بالتالي سوف تسبّب عوائق ومشاكل في الحياة بصفة عامة.

وأيضا وجود الفوضى في المكان يمكن أن "تُعطل" سريان الطاقة، وتُوقف توزيعها المتناسق وتحولها إلى طاقة مملّة وراكدة.

ولحسن الحظ أدرك خبراء الفونج شوي أنه بالقيام ببعض التغييرات البسيطة المدروسة والتي تعرف بالحلول أو العلاجات، مثل تعليق بعض الكريستالات، أو أجراس الريح، أو استعمال بعض الألوان، وغيرها من الأساليب المختلفة والمتنوعة

، سوف تعمل على تصحيح هذا التعطيل أو الركود في الطاقة والعمل على إعادة حياتنا إلى وضعها السليم والطبيعي مرة أخرى.

إن رفع وتنشيط طاقة المناطق المعيّنة من المنزل بالألوان والوسائل الأخرى السليمة يمكن أن تخلق وتُوجِد طاقة أفضل وأصح وتحسّن الأوضاع والفرص المختلفة في الحياة.

والهدف الرئيسي للفونج شوي، هو تعليمنا وتعريفنا بأنه عن طريق عمل بعض التغييرات الصغيرة في بيوتنا، يمكننا أن نؤثّر على كلّ شيء في حياتنا، من أمورنا المالية إلى الصحة، ومن علاقاتنا الاجتماعية إلى حياتنا الروحية.

وبالرغم من أن فن الفونج شوي يبدو فناً روحانياً إلى حد كبير جدا، لكنه مأخوذ بجديّة كبيرة، ليس فقط في موطنه الصين،ولكن في جميع أنحاء العالم. وستجد معظم الفنانين الغربيين والشخصيات السياسية ورجال الأعمال في الغرب من أشد أنصار الفونج شوي. من كتاب الفونج شوي(عمرو الدسوقي)

aldlall

نشر بتاريخ 29-05-2009  


أضف تقييمك

التقييم: 1.80/10 (421 صوت)


 




صفحتنا على الفيس بوك

 
الصور ϖ المقالات ϖ البطاقات ϖ الجوال ϖ الأخبار ϖ الفيديو ϖ الصوتيات ϖ المنتديات ϖ الرئيسية

Powered byv2.0.5
Copyright © dciwww.com

 © 2011 شبكة الفيصل نت  - الحقوق غير محفوظة