خريطة الموقع  
الفيصل نت


سيناتور أمريكي يعير صفحته في "تويتر" لشاب ليتقدم بطلب الزواج من سكرتيرته  «^»  ضبط مركبة "شرطة أميركية" في دبي!  «^»  سعودي يطلق النار على شاشة صراف آلي بسبب حاجته للمال  «^»  استخراج 16 قفازا من معدة مريض بالسعودية  «^»  صراف آلي يتجول بمفرده في دبي!  «^»  مدرسة تفصل طفلا جعل فطوره على شكل مسدس  «^»  كويتيون يستدعون الشرطة لفض عراك بين جملين  «^»  إيقاف لاعب يوناني مدى الحياة بسبب تحيّة نازيّة  «^»  الكويت: شاب صفع فتاة في مقهى لرفضها منحه... قبلة!  «^»  تزويد كلب مشلول بالأردن بعجلات تساعده على المشي جديد الأخبار
لمحبي القرأة و الكتب  «^»  روائع البحار في رحلة مصور بعدسة ألكساندر سافونوف  «^»  مصفاة المياه الشخصية  «^»  صورة مذهلة للغابات الشمالية في الأمازون  «^»  إبداع بلا حدود  «^»  تذوق كلامك قبل أن تخرجه من لسانك !  «^»  صورة رائع تظهر جمال جزر افوتين و الطرق التي تقع بينها في النرويج .  «^»  أطول سلطعون عنكبوتي في العالم  «^»  مثلث طاقة صغير  «^»   صورة رائعة لمظلي يهبط بمظلته على الارض و يظهر بالصور كأنه يهبط على سطح القمر جديد المقالات


الأخبار
علوم وتكنلوجيا
"تفريق السحب" طريقة تقلل من مخاوف سكان جدة







"تفريق السحب" طريقة تقلل من مخاوف سكان جدة

\"تفريق السحب\" طريقة تقلل من مخاوف سكان جدة

عادل الصالحي-جدة : أكد عضو هيئة كبار العلماء الدكتور علي الحكمي لـ "سبق"، جواز استخدم طريقة تفريق السحب ومنع تكونها، في الأماكن التي من الممكن أن يشكل هطول الأمطار عليها خطراً كبيرًا.


ويعيش سكان أحياء شرق الخط السريع في محافظة جدة، مع كل سحابة تمر من فوق أحياءهم، لحظات عصيبة، إثر تخوفهم من انهيار السد الترابي لـ "بحيرة المسك"، والتي أدت الأمطار التي شهدتها الأسبوع الماضي محافظة جدة، إلى ارتفاع منسوب المياه فيها، ما يهدد بانهيار السد الاحترازي للبحيرة وتشكيله خطر على حياة سكان تلك الأحياء.


وأدت الأمطار التي هطلت أمس الأول، إلى إرباك الحركة المرورية في خط الحرمين (السريع)، حيث أثارت الأمطار هلع ومخاوف سكان أحياء شرق الخط السريع، الذين هرعوا إلى الشوارع والطرقات خوفاً من تكرار كارثة سيل الأربعاء ما قبل الماضي. وقال الشيخ الدكتور علي الحكمي أن "نزول الأمطار بقدرة الله سبحانه وتعالى، ولكن لا مانع في استخدام طريقة تفريق السحب ومنع تكونها، إذا ما كان هطول الأمطار على بعض الأماكن قد يسبب كارثة لا سمح الله". وتستخدم بعض الدول تلك الطريقة، تفادياً لوقوع فيضانات كبيرة، تسبب أضراراً بشريه وماليه.


واستخدمت الصين في اولمبياد 2008، الذي كان يتزامن مع فترة الأمطار لديهم، طريقة تفريق السحب ومنع تكونها، وخصصت فريقا يقوم بمهمة تشتيت السحب بمواد خاصة تساهم في عدم تكونها أو محاولة تأخير حدوث المطر على اقل تقدير.


واستخدمت روسيا في إحدى المناسبات الخاصة التي كانت تقيمها لعدد من زعماء العالم، من استخدام تلك الطريقة، حيث قام بها سلاح الجو الروسي.


يذكر أن ذلك يتم بتزويد طائرات شحن حمولات من أيوديد الفضة والنتروجين السائل ومسحوق الاسمنت لتفريق السحب، حيث تشكل تلك المواد حاجزا لمنع البروتونات والالكترونات في الجو من إحداث احتكاك في السحاب ونزول المطر.

aldlall

تم إضافته يوم السبت 05/12/2009 م - الموافق 18-12-1430 هـ الساعة 6:55 صباحاً

شوهد 7779 مرة - تم إرسالة 0 مرة

اضف تقييمك

التقييم: 5.50/10 (132 صوت)





صفحتنا على الفيس بوك

 
الصور ϖ المقالات ϖ البطاقات ϖ الجوال ϖ الأخبار ϖ الفيديو ϖ الصوتيات ϖ المنتديات ϖ الرئيسية

Powered byv2.0.5
Copyright © dciwww.com

 © 2011 شبكة الفيصل نت  - الحقوق غير محفوظة